منتديات سينما

منتديات سينما احدث الافلام العالميه....
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 اغتيالات فى الخارج

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المخرج العام
مدير ومؤسس منتدى سينما
مدير ومؤسس منتدى سينما
avatar

عدد الرسائل : 91
تاريخ التسجيل : 08/08/2008

مُساهمةموضوع: اغتيالات فى الخارج   الإثنين نوفمبر 03, 2008 4:14 pm

اغتيالات في الخارج

انطلاقا من مقولات
القذافي الارهابية " التصفية الجسدية هي الحل الأخير والحاسم لإنهاء جدلية
الصراع ضد أعداء الثورة" و"الثورة تستسيغ مبدأ الإرهاب لحماية مكتسباتها
وانجازاتها" و "يد الثورة طويلة تلاحق أعداءها أينما كانوا" و غيرها من
المقولات غير الانسانية، كلفت اللجان الثورية لتكون أداة الارهاب القذافي
ضد الأبرياء من الليبيين في الخارج :




قامت
حركة اللجان الثورية بتنفيذ برنامج للتدريب الخاص بالعناصر الارهابية شمل
الجوانب العسكرية والأمنية والنفسية بهدف استساغة مبدأ العنف والإرهاب ضد
المدنيين العزل من أبناء الوطن. وتم البرنامج عبر المراحل التالية:




دورات عسكرية مكثفة حول
استعمال الأسلحة الخفيفة والمتفجرات والغازات السامة والسموم بأنواعها،
ومبادئ القتال في المدن وعمليات الكوماندوز الأنتحارية.




دورات أمنية مكثفة حول
أساليب الاستدراج والمراقبة والمتابعة والخطف، بالاظافة لأساليب سياقة
الدراجات النارية والسيارات عند الهروب من مكان تنفيذ العملية.




تدريب عملي من خلال
المشاركة بمهام ارهابية في داخل البلاد كالقيام بمداهمات البيوت والمكاتب
والأسواق، بالاظافة للمشاركة بتعذيب المساجين السياسيين في أحد السجون
الليبية.




تدريب ميداني على أساليب
المراقبة والملاحقة والمتابعة في شوارع أحدى العواصم الأوربية، ويشمل
التدريب أساليب التخلص من المراقبة والملاحقة بالسيارة أو الدراجة
النارية، والتدرب على تقمص شخصيات أخرى بجوازات سفر مزورة.




المشاركة في جلسات
تلقينية يشرف عليها عناصر من إدارة العمليات الخارجية بمكتب الاتصالب
باللجان الثورية خاصة بالتعرف على شخصيات المعارضة الوطنية المطلوب
تصفيتها.




والمعروف أن اللجان
الثورية قد استعانت لتنفيذ مهامها الارهابية في الخارج بعدد كبير من
المجرمين الذين تم تجنيدهم داخل السجون الليبية وكانوا يقضون فيها مدد
طويلة بعد أن حكمت عليهم المحاكم الجنائية بسبب ما ارتكبوه من جرائم، وكان
مكتب الاتصال باللجان الثورية يخيرهم بين البقاء في السجن لقضاء مددهم أو
أكثر وبين قيامهم بتنفيذ ما يطلب منهم من أعمال إجرامية في الخارج مقابل
أن تقوم أجهزة النظام بحمايتهم في حالة اعتقالهم وتوفير ما يحتاجونه في
حالة نجاحهم في مهماتهم. وفيما يلي سرد سريع لأهم الأحداث التي ارتبطت بها
اللجان الثورية في الخارج:




الشرطة الايطالية تعتقل
ثلاثة عناصر من فرق الاغتيالات في مطار روما بعد وصولهم اليها يوم 631976
من القاهرة، وأتبثت التحقيقات أنهم كانوا مكلفين باغتيار الرائد عبد
المنعم الهوني، عضو مجلس قيادة الثورة السابق.




في السادس من يوليو1976،
أعلنت السلطات المصرية عن اعتقال ثلاثة ارهابيين يحملون أسلحة بلجيكية،
وأتبثت التحقيقات أنهم كانوا يخططون لاغتيال الرائد عمر المحيشي عضو مجلس
قيادة الثورة السابق.




خلال أشهر الربيع والصيف لعام 1980 قامت اللجان الثورية بتنفيذ العمليات الارهابية التالية:



· اغتيال الشهيد محمد سالم الرتيمي في روما (21 مارس 1980)

· اغتيال الشهيد محمد مصطفى رمضان في لندن (11 ابريل 1980)

· اغتيال الشهيد عبد الجليل عارف في روما (19 ابريل 1980)

· اغتيال الشهيد عبد اللطيف المنتصر في بيروت (21 ابريل 1980)

· اغتيال الشهيد محمود عبد السلام نافع في لندن (25 ابريل 1980)

· اغتيال الشهيد عبد الله محمد الخازمي في روما (10 مايو 1980)

· اغتيال الشهيد عمران المهدوي في بون (10 مايو 1980)

· اغتيال الشهيد محمد فؤاد أبوحجر في روما (20 مايو 1980)

· اغتيال الشهيد ابوبكر عبد الرحمن في أثنيا (21 مايو 1980)

· اغتيال الشهيد عبد الحميد الريشي في روما (28 مايو 1980)

· اغتيال الشهيد عزالدين الحضيري في ميلانو (11 يونيو 1980)



قامت عناصر ارهابية في 21 مايو 1980 بمحاولة اغتيال السيد سالم محمد الفزاني بمدينة روما ولكنه نجا من الموت.



في 11 نوفمبر 1980، قام أحد عناصر اللجان الثورية بتسميم الطفلين كريم وسعاد قصودة بي بيت والدهما بمدينة بورتسموت ببريطانيا.



تعرض المرحوم سليمان دهان لمحاولة اغتيال قام بها بعض عناصر اللجان الثورية في مدينة روما خلال شهر نوفمبر 1980.



تعرض الدكتور فيصل
الزقلعي لمحاولة اغتيال قام بها ارهابي أمريكي من رجال القبعات الخضراء
السابقين واتبثت التحقيقات أن المجرم كان أحد المرتزقة الذين تم تجنيدهم
عبر ادوون ولسون وفرانك تربل الضابطين السابقين في المخابرات المركزية
الأمريكية.




في أواخر يناير 1981، قامت عناصر ارهابية بتسميم السيد على الاطيوش في أثينا باليونان.



في الثالث والعشرين من
نوفمبر 1981، حاولت عناصر ارهابية من اللجان الثورية اغتيال الدكتور محمد
يوسف المقريف في مطار روما ولكن المقريف لم يكن على متن الطائرة المستهدفة.




في الثالث عشر من نوفمبر
1982 تعرض الطالبين الهادي الغرياني وأحمد شلادي الى الاعتقال والتعذيب
داخل مبني المكتب الشعبي في مدينة بون الالمانية، وتمكنت قوات مكافحة
الارهاب الالمانية من اقتحام المبني وفك أسرهما. ولم تقم السلطات
الالمانية باعتقال الارهابيين مصطفي الزائدي وعبد الله يحي الفرجاني
اللذين أشرفا على تعذيب الطالبين إلا بعد عدة أشهر، وبعد تقديمهما
للمحاكمة، قام القذافي باحتجاز عشرة ألمان ففرض على السلطات الالمانية
اطلاق سراح المجرمين مقابل اطلاق سراح الرهائن الالمان وقد التبادل في
الخامس عشر من مايو1983.




في السادس والعشرين من نوفمبر 1982، تعرض الشهيد جبريل الدينالي لمحاولة اختطاف داخل المكتب الصحي ببون.



في يناير 1983، كشفت
أجهزة الأمن المصرية عن تورط عدد من الارهابيين الذين كانوا يعملون تحت
غطاء أعمال التجارة في الاعداد والتخطيط لاغتيال بعض العناصر القيادية في
المعارضة المقيمين في مصر.




في الثالث عشر من يونيو 1984، قامت عناصر ارهابية بمحاولة اغتيال المواطن فريد مصطفى القريتلي في مدينة أثينا.



في 21 يونيو 1984، قام
الارهابي لطفي عسكر باغتيال الشهيد صالح ابوزيد الشطيطي في أثينا، وقد
تمكن الارهابي القاتل من عودته الى ليبيا بعد اختفائه عدة أيام في المكتب
الشعبي, وقد تم تهريبه خارج اليونان عبر الباخرة الليبية غرناطة.




في الرابع من يوليو 1984،
اغتالت عناصر ارهابية اثنين من شباب المعارضة في اليونان وهما الشهيدين
عبد المنهم الزاوي ( 21 سنة) وعطية الفرطاس ( 20 سنة).




في أغسطس 1984، الارهابي
محمد الشبلي يقوم باغتيال المواطن على الجاحور وهو من المتعاونين مع أجهزة
نظام القذافي وتمت عملية القتل في ظروف غامضة.




في 19 سبتمبر 1984، اللجان الثورية تغتال اللاجئ السياسي الليبي محمد الخمسي بمدينة روما.



في 16 نوفمبر 1984،
السلطات المصرية تكشف عن محاولة لاغتيال الاستاذ عبد الحميد البكوش
واعتقلت العناصر الارهابية المكلفين بالمهمة، وبينت التحقيقات أن مكتب
الاتصال باللجان الثورية هو المشرف على العملية وأن العناصر القيادية في
اللجان الثورية متورطة جميعا وبالذات عبد الله السنوسي وعبد السلام
الزادمة وسعيد راشد.




في ديسمبر1984، اعتقلت
السلطات الامنية البريطانية مواطن بريطاني بتهمة التخطيط لاغتيال الدكتور
محمد يوسف المقريف وقد تبين من التحقيقات أعترف المتهم بأنه وعد بملغ قدره
مليون دولار من القذافي مقابل أن يقوم باغتيال الدكتور المقريف.




الارهابي محمد عبد الله
زبيدة يصل الولايات المتحدة في نهاية ديسمبر 1984 بصفة طالب دراسات عليا
لتنفيذ برنامج اغتيالات لعدد من عناصر المعارضة الليبية في أمريكا.




في الثامن والعشرين من فبراير 1985، السيد عز الدين الغدامسي يتعرض لمحاولة اغتيال وقد تبنت حركة اللجان الثورية العملية.



يهودي ليبي يدعى يوسف
فضلون الدوخة وكان من رجال الأعمال المقيمين في روما ومعروف بعلاقاته
المشبوهة مع مخابرات القذافي يتم اغتياله في ظروف غامضة في الثاني من مارس
1985.




في السادس من ابريل 1985، عناصر ارهابية من اللجان الثورية تغتال الشهيد جبريل الدينالي في مدينة بون.



في الثاني عشر من ابريل 1985، اللجان الثورية تغتال الشهيد أحمد البراني في قبرص.



في يونيو 1985، سلطات
الأمن الأمريكية تلقي القبض على 16 ارهابي من عناصر اللجان الثورية في
امريكا من بينهم أعضاء المكتب الشعبي الطلابي في فيرجينيا بتهمة الاعداد
لاغتيال عناصر من المعارضة والقيام بعمليات تخريبية في أمريكا.




في اغسطس 1985، السلطات
المصرية تكشف عن اعتقالها لعدد من العناصر الارهابية أثناء الاعداد
والتخطيط لاغتيال السيد غيث سالم الترهوني في مدينة الاسكندرية.




في أكتوبر 1985، اللجان الثورية تغتال الشهيد الشيخ المبروك غيث المدهون بينما كان يؤدي فريضة الحج.



في السادس من نوفمبر
1985، السطلات المصرية تعتقل عدد من العناصر الارهابية التابعين للرائد
عبد الله السنوسي وهم يعدون للهجوم على بعض قيادات الجبهة الوطنية لانقاذ
ليبيا في مدينة الاسكندرية.




في نوفمبر 1985، سلطات الأمن السويسرية تكشف النقاب عن مخطط كبير لاغتيال الدكتور محمد يوسف المقريف في مدريد.



في يناير 1986، عناصر من اللجان الثورية يحاولون اختطاف ابنة السيد يحي عمر سليمان، رجل الأعمال الليبي المقيم في الخارج.



في السادس من فبراير
1986، الصحفي المصري محمد رضا البورقيني، مدير إذاعة روما الحرة، يتعرض
لمحاولة اغتيال بسبب موقفه العادل من قضية الشعب الليبي.




في فبراير 1986، اجهزة
الأمن السودانية تكشف النقاب عن مخطط لاغتيال السيد حامد لملوم في
الخرطوم، وأكدت التحقيقات أن اللجان الثورية كانت وراء العملية.




في فبراير 1986، سلطان
الأمن المكسيكية تعتقل اربعة ارهابيين من عناصر اللجان الثورية بعد أن
تبين أنهم كانوا يحاولون عبور الحدود وبينت التحقيقات أنهم كانوا يخططون
لتنفيذ عمليات ارهابية تستهدف بعض عناصر المعارضة الليبية في الولايات
المتحدة.




في الخامس من ابريل 1986،
السلطات الفرنسية تطرد اربعة ارهابيين من عناصر اللجان الثورية العاملين
في المكتب الشعبي بسبب نشاطاتهم التخريبية في المنطقة.




في العشرين من ابريل 1986، سلطات الأمن الايطالية تعتقل الارهابي عريبي محمد الفيتوري في روما بسبب نشاطاته التخريبية.



في9 مايو 1986، السلطات الاسبانية تطرد القنصل الليبي من اسبانيا بسبب ارتباطه بالنشاط التخريبي التي تسعى اللجان الثورية لتنفيذه.



في 15 مايو1986، السلطات
الايطالية تطرد الارهابي محي الدين البشاري بسبب تورطه في أعمال ارهابية
تستهدف عناصر المعارضة الوطنية في ايطاليا.




في 18 مايو1986، رئيس
منظمة دينية متطرفة في اسبانيا يعترف بأنه استلم مبلغ خمسة وسبعين ألف
دولار من المكتب الشعبي بمدريد مقابل التخطيط لتصفية عناصر من المعارضة
الليبية في اسبانيا.




في الأول من يوليو 1986، عناصر ارهابية تغتال رجل الأعمال الليبي محمد بوزو في باريس.



في الثالث عشر من نوفمبر 1986، السلطات المصرية تعلن عن كشف مخطط لاغتيال السيد عبد الحميد البكوش للمرة الثانية.



في السابع من يناير 1987،
اللجان الثورية تغتال الشهيد محمد فحيمة في أثينا، وكان الشهيد عضوا في
اللجنة التنفيدية للتنظيم الوطني الليبي.




في ابريل 1987، المرحوم محمد المثناني وهو من العناصر المعروفة في قطاع النفط وجد مقتولا بالقرب من المكتب الشعبي بمالطا.



في السادس والعشرين من
يونيو 1987، اللجان الثورية تغتال الشهيد يوسف خريبيش عضو اللجنة
التنفيذية للجبهة الوطنية لانقاذ ليبيا في روما .

_________________

»-(¯`v´¯)-» مساهماتك هى من تجعل المنتدى يرتقى
»-(¯`v´¯)-»



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://cinama.yoo7.com
 
اغتيالات فى الخارج
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات سينما :: قسم السياسه والصحافه :: منتدى الجريمه السياسيه-
انتقل الى: